الزيارات الميدانية التفقدية لمشروع التكيف مع التغيرات المناخية بالنيل الابيض

في اطار الزيارات الميدانية التفقدية التي ينظمها المجلس الأعلى للبيئة والموارد الطبيعية عبر الخبراء أشارت الخبيرد. امنة احمد عبدالله المنسق الولائي لمشروع التكيف مع التغيرات المناخية بالنيل الابيض ان المشروع يهدف للمحافظة على النظام البييء والنظم الزراعية الانتاجية المتكاملة ورفع الوعى في مجال تدابير التكيف مع تغير المناخ، وقالت ان المشروع تمكن من احداث نقلة نوعية للمجتمعات المتاثرة من الهشاشة الى القدرة على الصمود امام مخاطر المناخ وذلك عبر تنفيذ العديد من التدخلات والانشطة الرامية الى استصلاح الاراضي الرعوية والغابية وتطبيق ممارسات الزراعة المحسنة وتنفيذ تقنيات حصاد مياه الامطار وتطوير بدايل اكثر مرونة لكسب العيش.ولفتت الى ان المشروع يعتبر الاول من نوعه في السودان الذي يوفر ادارة المعرفة حول التدابير الناجعة للتكيف باتباع منهج النظام البييء ويعمل على ادماج تغير المناخ في السياسات والخطط التنموية وتطوير القدرات على المستويات الوطنية والمحلية.

علما بان المشروع ينفذ بواسطة المجلس الاعلى للبيئة والموارد الطبيعية بالتعاون مع حكومة ولاية النيل الابيض وبرنامج الامم المتحدة    للبيئة وبتمويل من المرفق العالمي للبيئة . ويستهدف 43 قرية في محليات السلام. تندلتي. قلي والدويم ويستفيد من خدماته حوالى 8 الاف اسرة.